خميس بن بليشة

خميس بن بليشة الكتبي

عود  غافٍ  عاتبه  غصن  الثّمام

وسط دارٍ و القفر  معهن  حزين

من ضماهن غيّرن سير ... (اليمام)

و الهبايب تصفر ...  بجذع الثنين

يرتجن رشفه من اطراف الرثام

يبتسم ويهٍ ذوىٰ و يصبح لدين

الله  أرسل  كف  من يوف الغمام

مالمسها موسم و ريح و حنين

أبرقت  بالخير  يسبقها  الرهام

الأمل فيها و أحلام السنين

في  أناملها  .... مناهيل  الكرام

أرون  اشعوب  وحيا  عرقٍ  دفين

مدّها  و طاحت  غياهيب  الأنام

والأماني اقبلت  في طرف  عين

فزّت... بلادٍ  لها  عز  و  مقام

شلّها  فوق  الثّريّا ...باليمين

بالتكاتف و الترابط  و الوئام

لمّ  شمل  قلوب  قرّب  مبعدين

و امتطىٰ  خيل  التسامح و السلام

قابضٍ  رسن العنا  برفق و يقين

زايد  اللّي  بّرك  اشموخ  المرام

و انبتت فوقه  ورود و ياسمين

 

Advertisement


H