يوسف الفلاسي


يوسف عبيد الفلاسي

بنتٍ يحلّيها رفيف غصونها
تثقل وتتمايل على مجنونها

تاسر وتسلبنا بلحظ عيونها
من جود راعيها تصيح دعونها

امعربات ظهورها وبطونها
ارض الخليج اليعربي مكنونها

تسري وتجذبنا بصوت لحونها
وعلى مفاليها تلوف مزونها

إن أشرقت شمس الضحى من بونها
وان روّحت شقرا تنير بلونها

كم صاح حاسدها نعيم جفونها
يقبل عليها وْراجعٍ من دونها

ما عزّها إلاّ الذي بظنونها
بوراشد محمد وهو مظنونها

 

Advertisement


H