الأربعة الكبار بإنتظار التتويج في ختام الميدان 7.. قرع الجرس 5 مرات ومشاركة للفنان علي بن محمد

افتتح المذيع أحمد عبد الله الحلقة الثالثة عشرة من برنامج )الميدان 7) على قناة سما دبي، بالتهنئة إلى حرم صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي سمو الشيخة هند بنت مكتوم بن جمعة آل مكتوم، وذلك بمناسبة رجوعها إلى أرض الوطن بعد سلامتها ونجاح العملية، مشيراً في الوقت نفسه إلى مسيرة (أم الفرسان) التي انطلقت من إمارة الفجيرة والمقرر وصولها إلى إمارة دبي في وقت لاحق، وذلك قبل أن تقدم الطفلة الإماراتية سلامة راشد من مدينة العين قصيدة أهدتها إلى أم الشيوخ تفاعل معها جمهور قلعة الميدان في القرية العالمية بدبي.

وبعد تقرير خاص وتذكير بأجواء الحلقة السابقة، أعلن المذيع الإماراتي تأهل كل من المتسابقين: عبد الرحمن السراح من إمارة الشارقة وسعيد بن مصلح من إمارة دبي عن الحلقة الثانية عشرة من برنامج (الميدان7)، بعد تحقيقهما أعلى نسبة تصويت خلال تلك الحلقة بلغت (119634) صوتاً للأول و (108120) صوتاً للثاني من مجموع الأصوات الإجمالية لهذه الحلقة والتي بلغت (404277) صوتاً، لينتقلا بذلك إلى المرحلة الختامية من فعاليات الموسم الحادي عشر من بطولة اليولة والموسم السابع من البرنامج الجماهيري (الميدان) الذي يقام تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، وادارة بطولات (فزاع) ومؤسسة دبي للإعلام ممثلة بقناة سما دبي.

في الوقت الذي حل المتسابق سالم سيف شدي المنصوري من مدينة العين، في المركز الثالث محققاً (88944) صوتاً، والمتسابق سالم بن ملهوف من إمارة دبي رابعاً بمجموعة أصوات بلغت (66127) صوتاً، فيما حلَّ المتسابق عامر زايد الخاصوني من إمارة الشارقة في المركز الخامس برصيد (21452) صوتاً.

وشهدت الحلقة الثالثة عشرة من برنامج (الميدان7) والتي بثت على الهواء مباشرة (مساء الجمعة 2 مارس)، وتعتبر ختام تصفيات المرحلة الثالثة، منافسة أربعة متأهلين إلى الحفل الختامي وذلك بحضور كل من: سمو الأمير راشد بن عبد العزيز بن سعود آل سعود للمرة الثالثة، وعبد الله حمدان بن دلموك مدير بطولات فزاع، وخليفة أبو شهاب نائب مدير قناة سما دبي والمشرف العام على هذه البطولة تلفزيونياً، وخالد راشد السويدي رئيس قسم بطولات فزاع، وأعضاء لجنة التحكيم التي تضم كل من: علي الشوين وعلي الخوار وأحمد حسين، إلى جانب أعضاء لجنة التدريب أبطال المواسم السابقة من الميدان: (راشد حارب الخاصوني، خليفة بن سبعين، مسلم العامري) بمشاركة الفنان علي بن محمد، فيما تخلل البرنامج عرض تقارير مصورة عن المشتركين تناولت الكثير من الجوانب الإنسانية في حياتهم اليومية وكيفية استعدادهم للبطولة ووصولهم إلى المرحلة الختامية.

ـ المربع الذهبي ـ

وبعد سحب القرعة من قبل راشد حارب الخاصوني عضو لجنة التدريب، افتتح المتسابق عبد الرحمن السراح من إمارة الشارقة وصاحب رقم التصويت (7)، المنافسات مقدماً أداء جيداً مع أربع رميات للسلاح، استطاع في الرمية الثانية قرع الجرس، فيما سقط السلاح في الرمية الثالثة، لينال (29 نقطة) من أصل 30 نقطة من أصوات لجنة التحكيم التي اشارت إلى تطور أدائه الملحوظ مع ضرورة تركيزه على استلام السلاح.

بعد ذلك قدم المتسابق أحمد بن دغاش العامري من مدينة العين وصاحب الرقم (20)، أدائه مع قرع الجرس في الرمية الثانية، في حين سقطت غترته في الرمية الأولى ولم يفلح في قرع الجرس في الرمية الثالثة، إلا أن استحق (30 نقطة) كاملة من أصوات لجنة التحكيم التي طلبت من بقية المتسابقين تقديم أداء مبتكر وجديد، قبل أن يقدم الفنان الإماراتي علي بن محمد أغنيته الأولى التي حملت عنوان (عز الوطن) وسط حماس الجمهور وأداء اليويلة وفرقة دبا الحربية.

وبعد استراحة قصيرة، قدم المتسابق سعيد بن مصلح من إمارة دبي صاحب رقم الترشيح (39)، أداء ملفتاً مع قرع الجرس لثلاث مرات متتالية وسقوط سلاحه في الرمية الأخيرة ، في الوقت الذي أعطته لجنة التحكيم (30 نقطة) كاملة من أصواتها.

وليختتم بعدها المتسابق عبد الله بن جمهور الأحبابي من مدينة العين وصاحب الرقم (21)، منافسات البطولة بعد أن استطاع تقديم أربع رميات للسلاح لم يفلح فيها بقرع الجرس، في حين سقطت غترته أثناء استلامه للرمية الرابعة، كما سقط السلاح أثناء اليولة الأرضية ولينال (30 نقطة) كاملة، ومع الإطلالة الثانية للفنان علي بن محمد عبر أغنية حملت عنوان يا (يادكتور)، واصفاً مشاركته بالواجب الذي يحتم على الجميع المساهمة في دعم كل الفعاليات التي ترمز إلى التراث والأصالة، لتختتم بعد ذلك منافسات هذه البطولة بإنتظار الحفل الختامي الأسبوع المقبل للإعلان عمن سيحمل لقب بطل فزاع اليولة في موسمه السابع.

Advertisement


H