5 رمضان

من بلد البراكين والدمع الحزين وحسرة الحنين

نعتت بعروس الشرق ولكنها لم تذق يوماً طعم الهناء فكانت على موعد مع الشقاء

منذ فجر الدنيا براكينها إنسانية ودموعها فلسطينية وحسرتها سورية

طيب الله أوقاتكم من لبنان حيث مزق الحرمان من فر باحثا عن الأمان

Advertisement