12 رمضان

من سحر الطبيعة الصاخب وأرض المحارب الغاضب وعيون التبر الناقب ولكن كان العوز غالب وكانت الحاجة تغل بأغلالها حالها حال البلقان..

فقر طانب أتيناها اول الأمر بإمرة الوالد زايد وها نحن اليوم هنا بإمرة خليفة القائد أتيناها حماة للإنسانية وعدنا اليوم لعون الأمة الألبانية

Advertisement