23 أبريل, 2014  

ان الله سبحانه وتعالى أمرنا أن نحسن ونتعامل بكل ود واحترام مع هؤلاء المسنين. حيث قال في كتابه العزيز.. "وقضى ربك ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحسانا إما يبلغن عندك الكبر احدهما أو كلاهما فلا تقل لهما أف ولا تنهرهما وقل لهما قولا كريما ،واخفض لهما جناح الذل من الرحمة وقل ربي ارحمهما كما ربياني صغيرا."

المسنون هم تاريخنا وعلى ايديهم أنشئت الحضارات .. الاهتمام بهم أمر واجب على الجميع بالتأكيد كلً منا سوف يصل إلى هذه المرحلة التي يحتاج فيها إلى المساعدة والاهتمام لأنها مرحلة الضعف وعدم القدرة على اتمام امور حياتنا.

فهل جزاء احسانهم واهتمامهم لنا في الصغر ان نتركهم عند الكبر في ايدي "الخدم"!

هنا مقطع لأحد كبار السن تركه ابناءه في يد احد الجاليات الآسيوية ليقوم بإهتمامه ..



رفقا بهم رجاءً واحرصوا على أهتمامهم بعيداً عن الخدم..فعنايتنا بهم هو نوع من رد الجميل والاعتراف بفضلهم علينا.



Advertisement


H