20 أغسطس, 2014  

مثل شعبي شهير يجري على الألسنة لبيان استحالة الشيء، لكنه تحقق بالفعل في مزرعة المواطن ناصر العلوي بالعين.

حالة فريدة من نوعها التي تعتبر معجزة لم يجد لها تفسيراً, حيث تفاجئ المواطن ناصر بأن تيساً في مزرعته يمتلك ضرعاً كبيراً مثل أي «معزة» أنثي منتجاً للحليب بكميات معقولة، وذلك حينما عزله عن بقية المواشي.

واكتشف أن حليب التيس “المعجزة” لا يختلف في لونه وكثافته وشكله عن أي حليب لأي معزة.

جريدة الإتحاد



Advertisement


H