25 نوفمبر, 2014  

إلتقى الفنان السعودي رابح صقر بالنجمة نوال الكويتيه في إستديوهات "فايز السعيد ساوند"، وذلك في إجتماعٍ طغت عليه السرية التامة، حيث مُنع كلّ من إلتقط صوراً للنجميْن معاً من نشر اللقطات على مواقع التواصل الإجتماعي تحت طائلة المسؤولية.

وعمد كلّ من رابح ونوال إلى إبقاء اللقاء سرياً بهدف مفاجأة جمهورهما بتعاونهما معاً، إذ لحّن الفنان الأغنية وكتب الشاعر تركي آل الشيخ كلماتها، لتأدّيها نوال بصوتها.

وأثناء تواجدهما في الإستديو، تم إلتقاط بعض المشاهد التي تجمع رابح ونوال بهدف إدراجها لاحقاً في الفيديو كليب الذي سيتم تصويره تحت إشراف المخرج بسام الترك.

بالإضافة إلى ذلك، حضر عددٌ من مدراء الأعمال من شركة "روتانا" إلى الإستديو للإشراف على هذا العمل الذي من المتوقع أن يُطلق قريباً

وإنتهت نوال سابقاً من تسجيل الأغنية الأولى من ألحان رابح، وهي تحمل عنوان "هد بالك"، وتقول كلماتها:

"هد بالك يا حبيبي واسترح

ما على الدنيا الوسيعة مستضيق

من طمع في حق غيره ما ربح

من عيون اللي يحبك لا تطيح"



نذكر أن التعاون الأخير للنجميْن كان عام 1998 عندما لحّن رابح الأغنيتين "نساني" و"تدري وإلا ما تدري" لنوال، وإنقطع بعدها التعاون الفني بينهما.

هذا وأعلنت نوال عن موافقتها النهائية للمشاركة في مهرجانات "هلا فبراير" في 2015، حيث من المتوقع أن تُقدم عدداً من أغنياتها القديمة والجديدة.

وكانت الفنانة قد أعلنت في وقتٍ سابق أنّها لا تكترث بالألقاب بقدر ما تهتم بحب الجمهور ومساندتهم لها في مشوارها الفني.

من جهته، سيطرح رابح صقر ألبومه الجديد قريباً بعد إنتهائه من وضع اللمسات الأخيرة عليه منذ فترة، وهو قد تعاون فيه مع عددٍ من الملحنين والشعراء.

Advertisement