01 أكتوبر, 2015  

الصحة العالمية تدعو إلى تكرار تجربة الإمارة دولياً

عصام القاسمي: إنجاز الشارقة ثروة حقيقية لأبنائها لتوفير الحياة السليمة وفق أعلى معايير الجودة

تقييم منظمة الصحة العالمية: الشارقة حققت إنجازات باهرة ولديها مركز فريد للطوارئ والأزمات

العلوان: الشارقة أول مدينة صحية في الشرق الأوسط لوضع الصحة في قائمة أولوياتها

الشارقة - المكتب الإعلامي لصاحب السمو حاكم الشارقة
مركز الشارقة الإعلامي

في 30 سبتمبر / شهد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، صباح اليوم وبحضور سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي العهد نائب حاكم الشارقة ، وسمو الشيخ عبدالله بن سالم القاسمي نائب حاكم الشارقة حفل الإعلان الرسمي لاختيار "الشارقة مدينة صحية" ، في قاعة الجواهر للمناسبات والمؤتمرات.

ويأتي اختيار الشارقة كأول مدينة صحية في المنطقة بعد ايفائها لكافة المعايير والاشتراطات الصحية الجديدة المتعلقة بالمدن الصحية، ضمن الشبكة الاقليمية لمنظمة الصحة العالمية.

وأكد تقرير منظمة الصحة العالمية أن الشارقة التي تضع الصحة على رأس جدول أعمال صناع القرار، وحققت نتائج وصفها بالباهرة في الوفاء بالمتطلبات التي يشترطها برنامج المدن الصحية في الوقت الذي بذلت فيه جهود كبيرة لتحسين البنية التحتية والبيئة الاجتماعية بما يتماشى مع مفهوم المدينة الصحية.

كما أظهر تقرير فريق تقييم منظمة الصحة العالمية أن برنامج المدينة الصحية في الشارقة يتسم بجودة هيكله وتنظيمه وبتعاون القطاعات المختلفة، وكان التوثيق وتجميع البينات والشفافية من الجوانب الإيجابية التي وردت في التقرير.

وأكد تقييم منظمة الصحة العالمية أن مركز الاستجابة للطوارئ والأزمات وإدارتها في الشارقة فريد من نوعه في الإقليم داعياً إلى تكراره في البلدان الأخرى.

نموذج عالمي

وألقى الشيخ عصام بن صقر القاسمي المستشار في مكتب سمو الحاكم، رئيس اللجنة العليا لانضمام الشارقة لبرنامج المدن الصحية العالمي كلمة عبر فيها عن شكره لصاحب السمو حاكم الشارقة لدعمه المتواصل وتوجيهاته الكريمة التي قادت إمارة الشارقة إلى هذا الاستحقاق الكبير، مشيراً إلى أن هذا الانجاز هو نتيجة حتمية لجهود إمارة ترتكز بخططها وبرامجها إلى رؤية وتوجيهات سموه ليكون هدفها الرئيس هو الإنسان محور البناء والتطوير.

وقال رئيس اللجنة العليا لانضمام الشارقة لبرنامج المدن الصحية العالمي // إن اعتماد الشارقة أول مدينة صحية في المنطقة، بعد ايفائها لكافة المعايير والاشتراطات الصحية الجديدة المتعلقة بالمدن الصحية، جاء بعد مسيرة جادة ومنظومة متراكمة من البرامج والمبادرات والمشاريع المختلفة وفق رؤية الإمارة الهادفة لتكون الشارقة نموذج عالمي للمدن الصحية //.

وأضاف الشيخ عصام بن صقر القاسمي // إن إنجاز الشارقة ليس مجرد تتويج أو لقب جديد تحتفي به، بل هو ثروة حقيقية تهديها إمارة الشارقة لأبنائها حاضراً ومستقبلاً لضمان حقهم في الأمن الصحي وتوفير الحياة السليمة وفق أعلى معايير الجودة من الخدمات الصحية المتكاملة //.

ولفت رئيس اللجنة العليا لانضمام الشارقة لبرنامج المدن الصحية العالمي إلى أن رسالة الشارقة مدينة صحية هي تحقيق أعلى مستويات جودة الحياة والتنمية المستدامة لسكان الشارقة وفق أفضل الممارسات والمعايير العالمية وقيم الشراكة المجتمعية والعدالة والكفاءة والشفافية.

واستعرض الشيخ عصام بن صقر القاسمي أبرز المحطات التي واكبت اعتماد الشارقة منذ بدء الانضمام لبرنامج المدن الصحية العالمي مشيراً إلى أنه تم وضع الأهداف والاستراتيجيات وتشكيل لجنة توجيهية عليا وأخرى تنسيقية وتأسيس مكتب تنفيذي في المجلس الأعلى لشؤون الأسرة.

تتمة.. سلطان القاسمي يشهد حفل الإعلان الرسمي "الشارقة مدينة صحية"

Advertisement


H