31 يناير, 2016  

انطلقت صباح أمس أعمال «خلوة الإمارات ما بعد النفط بحضور صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة, حيث انتقل سموهما بين الجلسات وشاركا بمناقشة الأفكار والاقتراحات المطروحة.»

تم خلال الخلوة تشكيل 4 مجموعات عمل ضم كل فريق عدداً من الوزراء والمختصين لطرح الأفكار والمبادرات حيث تناول كل منها قضية ذات صلة بالاقتصاد الوطني.

*حيث ركزت مجموعة "المجتمع" برئاسة سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية على (كيفية تنوع مصادر دخل الأسر الإماراتية وضمان الرفاهية الاجتماعية في مرحلة ما بعد النفط), وشملت المحاور الرئيسية في المجموعة : "استدامة الرفاهية, المشاركة في سوق العمل و ريادة الأعمال".

*تناولت المجموعة الثانية "السياسات الحكومية" برئاسة سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية, حيث شملت المحاور الرئيسية: " الارتقاء بجودة الخدمات الحكومية, تعزيز الإنفاق الحكومي وتطوير الممكنات الحكومية".

*ترأس الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية مجموعة "العقول البشرية" والتي شملت محاورها كلاً من " التعليم و جذب أفضل الخبرات والكفاءات.

*وترأس مجموعة عمل «محور الاقتصاد» سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، والتي ناقشت على "بناء اقتصاد معرفي متين قائم على التكنولوجيا والابتكار.




Advertisement


H