25 أبريل, 2016  

25/04/2016

موهبة تجاوزت الإبداع تنقلك إلى معالم شهيرة حول العالم على متن أقلام الرصاص. قدر الفنان الروسي " سلفات فيداي " انه يحول أقلام الرصاص العادية إلى تحف فنية باستخدام سكين حاد صغير الحجم وقطعة من الزجاج للتكبير.

لا تقتصر موهبته على عمل إبداعات من الرصاص وإنما يتميز في الرسم على اللب بالألوان المائية و الأكريليك, و الرسم على القماش أن ينقل مشاعر الفنان واللوحة للمشاهد بشكل أكبر بحسب فيداي فيما تحمل تجربة الرسم بألوان الأكريليك على البذور بعضاً من الصعوبة لصغر حجم البذرة، الأمر الذي يستدعي تركيزاً مضاعفاً.

Advertisement


H