03 مايو, 2016  

إن دولة الإمارات ستشهد في مايو الجاري ظاهرة عبور كوكب عطارد من الجهة العليا للشمس حسب ما قاله الباحث في علوم الفلك والأرصاد الجوية والمشرف العام على القبة السماوية في الشارقة، إبراهيم الجروان.

ومن المتوقع عبور كوكب عطارد أمام قرص الشمس، يوم الاثنين المقبل التاسع من مايو الجاري، سيمر كوكب عطارد بين الأرض والشمس، فيُرى من على سطح الأرض نقطة سوداء صغيرة تتحرَّك عبر قرص الشمس.

و هذه الظاهرة الفلكية النادرة ستشاهد في غرب آسيا مساء، وفي غرب إفريقيا والمحيط الأطلسي مع منتصف النهار، وفي الأميركتين ستشاهد صباحاً، مشيراً إلى أن الظاهرة تشاهد بالوسائل البصرية الخاصة، وذلك لحماية العين من أضرار أشعة الشمس المباشرة.

ستبدأ الظاهرة الفلكية في دولة الإمارات الساعة الثالثة و12 دقيقة حيث سيبدأ كوكب عطارد بالمرور من الجهة العليا للشمس، وسيكون كوكب عطارد بمنتصف الشمس وقت غروبها، الساعة الساعة السادسة و55 دقيقة.





Advertisement


H