02 يونيو, 2016  

02/06/2016

كشفت مجموعة جميرا أمس عن دخولها في شراكة مع كل من «براند دبي» وهيئة دبي للثقافة والفنون «دبي للثقافة» لتقديم مشروع إبداعي يهدف إلى نشر جماليات الفن الإماراتي وإطلاع زوار دبي من مختلف أرجاء العالم على نموذج لتلك الجماليات المستلهمة من تراث وحضارة دولة الإمارات، في مبادرة لتقديم إضافة جديدة للمشهد الإبداعي والجمالي في الإمارة وتحقيق الرؤية الرامية إلى تحويلها إلى متحف مفتوح تنتشر في ربوعه صور مختلفة للمخزون الإبداعي في دولتنا.

وتتمثل فكرة المشروع في تزيين مجموعة جديدة من عربات الغولف الخفيفة الفاخرة المخصصة لتنقل نزلاء ثلاثة من الفنادق التابعة لمجموعة جميرا وهي: «برج العرب»، و«مدينة جميرا»، و«جميرا بييتش» بتصاميم فنية مستوحاة من البيئة المحلية الإماراتية وتعكس روعة المخزون الثقافي والحضاري لدولتنا وتحمل بين تفاصيلها ملامح المجتمع المحلي بتوقيع أربع فنانات إماراتيات وفنان سعودي مقيم في دبي.

وفي تعليقها على المشروع أكدت مارجريت بول، المدير العام لمدينة جميرا، أن عربات الغولف الفاخرة ذات الستة مقاعد ستُمكّن النزلاء من التنقل براحة تامة على الشاطئ الممتد لمسافة اثنين كيلومتر بين فنادق برج العرب، ومدينة جميرا، وجميرا بييتش..

وقالت: «نهدف إلى المشاركة في الرؤية الرامية إلى تحويل دبي إلى متحف مفتوح، من خلال تطوير أساليب وأفكار إبداعية تمزج بين الفن المعاصر والعناصر التراثية الإماراتية، لذلك قررنا إطلاق أسطول فاخر من عربات الغولف التي تتسم بالفخامة، وهي مزيَّنة بأعمال إبداعية تجعلها تبدو كلوحات فنية، يستطيع من خلالها النزلاء التنقل في جميع أنحاء مدينة جميرا، وبرج العرب وجميرا بيتش».



البيان

Advertisement


H