02 أغسطس, 2016  

02/08/2016

أبدى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي عن سعادته وعظيم اعتزازه بإنجاز شركة أبوظبي لطاقة المستقبل «مصدر» خلال زيارته ظهر أمس لمقر الشركة, ووصف هذه المدينة العالمية بمدينة العلماء والباحثين، وأيقونة الابتكار والإبداع لشباب الوطن خصوصاً، والشباب العربي والعالمي عموماً في قطاع الطاقة النظيفة التي تحتاج إليها الإمارات ومختلف دول الإقليم والعالم، لحماية البيئة أولاً، وتحقيق الاستدامة في جميع مناحي الحياة، فضلاً عن تعزيز الاقتصاد الوطني من خلال الاستثمارات في قطاع الطاقة النظيفة داخل الإمارات وخارجها.

واعتبر سموه الجهود الاستثنائية لهؤلاء الشباب وعلى رأسهم الدكتور سلطان بن أحمد الجابر، أسهمت في جذب اهتمام العالم للإنجازات التي تحققها الإمارات الحبيبة، ورسخت مكانتها وموقعها الرائد على خريطة العالم للابتكار والإبداع العلمي والتقني والاقتصادي والأمني، وغيرها من الميادين التي تضمن تحقيق الأمن الاقتصادي والسياسي والاستقرار المعيشي والاجتماعي لمختلف شرائح وأفراد مجتمعنا.

أثنى سموه على جهود القائمين على «مصدر»، مشيراً إلى الكفاءات والكوادر الوطنية التي أثبتت للعالم أن شباب دولة الإمارات قادرون على الإبداع والابتكار واستيعاب كل ما هو جديد في عالم التكنولوجيا وتوظيفها في خدمة وطنهم وبناء دولتهم القائمة على العلم والإبداع والثقة بالنفس والإيمان بالله وبقدرات شعبنا العظيمة في شتى المجالات.



أخبار الإمارات

Advertisement


H