19 سبتمبر, 2016  

19/09/2016

تفقد سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، يرافقه سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، مدرسة البطين للبنين الحلقة الأولى بأبوظبي، واطلع على سير العملية التعليمية في المدرسة، وتعرّف من القيمين عليها، بعد لقائه بالطلبة، إلى أبرز الممارسات والمبادرات التعليمية، لاسيما مع عودة الطلبة إلى أجواء الدراسة.

هزاع بن زايد

* التنمية تقوم على العلوم والفنون، وعلى التعليم ألا يهمل العناية بهما.

* يجب الاهتمام اللازم بالرياضة والتربية الصحية، فكلتاهما رافد أساسي في تشكيل شخصية الطلبة

* مثلما ندعو التعليم إلى العناية بالعلوم والآداب، فإننا ندعوه أيضاً إلى العناية باللغات، وإكساب الطلبة المهارات الأساسية التي تجعلهم قادرين على التعبير عن أنفسهم بتمكن وثقة، ذلك أن من لا يُجد لغته ليس بإمكانه إجادة التفكير الخلاق.


الإمارات اليوم

Advertisement


H