25 أكتوبر, 2016  

24/10/2016

شدد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي خلال حفل تتويج بطل "تحدي القراءة العربي" على أن «تحدي القراءة العربي» هو رسالة من الإمارات بأن سلاح العرب كان وسيبقى المعرفة والعلم والفكر المنفتح، لافتاً إلى أن العالم العربي اليوم لا يعيش أزمة قراءة ومعرفة، بقدر ما يعيش أزمة حوافز وبيئة إيجابية وعملاً مشتركاً يتعاون فيه المسؤولون والتربويون وأولياء الأمور على تشجيع أطفالنا وطلابنا على استنهاض عزيمتهم وتوسيع مداركهم، والإقبال على القراءة والمعرفة بشغف.

محمد بن راشد

- «القراءة والمعرفة طريقنا لاستئناف الحضارة في المنطقة، وإن حفظ لساننا العربي وهويتنا يبدأ من القراءة».

- «اخترنا أن نربي أجيالاً تصون تاريخنا وشبابنا، رايتهم المعرفة والعلم، ليكملوا مسيرة بناء الإنسان العربي الأصيل».

- «إن الأمة التي تقرأ تنجب أجيالاً تتوارث قيم الخير والتسامح والاعتدال، وتواجه التحديات بالأمل والمثابرة».

- «لا نتوج اليوم 18 فائزاً فقط، بل نتوج أكثرمن 3.5 ملايين قارئ، وموعدنا العام المقبل مع سبعة ملايين طالب».



أخبار الإمارات

Advertisement


H