02 نوفمبر, 2016  

02/11/2016

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، أن الاهتمام بصحة الإنسان يأتي في مقدمة الأولويات التي توليها الدولة اهتماماً كبيراً، مع مواصلة الاستثمار في تعزيز قدرات قطاع الرعاية الصحية، وتعزيز بنيته الأساسية، ورفده بالمقومات التي تؤهله لتقديم خدمات نوعية رفيعة المستوى، ضمن شتى التخصصات الطبية، علاوة على تأهيل الكوادر الطبية والتمريضية اللازمة لتمكين القطاع بكل مكوناته من بلوغ أعلى مستويات الكفاءة، مع تطبيق أفضل المعايير والممارسات العالمية في مجال الطب والرعاية الصحية.

كما و يمثل مستشفى الجليلة التخصصي للأطفال إنجازاً حضارياً مهماً يصب في تحقيق رؤية دبي، المتمثلة في الارتقاء بمستوى الرعاية الصحية في الإمارة، في ضوء «خطة دبي 2021» وتعزيز مكانة الإمارة وجهةً رئيسةً للسياحة العلاجية في المنطقة، مع استهداف الوصول بمستشفى الجليلة التخصصي للأطفال إلى مصاف أكبر 10 مستشفيات تخصصية للأطفال على مستوى العالم، من خلال تطوير استراتيجيات طموحة، وتوفير أفضل وأرقى المعايير في مجال الرعاية الصحية والتعليم وبحوث طب الأطفال، داخل الدولة وخارجها.



أخبار الإمارات

Advertisement


H