12 يناير, 2017  

12/01/2017

أكّد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، أن «الإنسان هو محور العمل الحكومي، وتحقيق رفاهه وسعادته هو الغاية والهدف، وهو المعيار الأهم لتميّز الأداء الذي يقاس بما يحققه كل موظف وكل جهة في تلبية احتياجات الناس، وتوفير الخدمات التي تفوق تطلعاتهم»، مشدداً على أن دولة الإمارات مهدت طريقها إلى المستقبل بإعداد أجيال من أبناء الوطن المتميزين والقيادات والمبتكرين ممّن حققوا إنجازات جديرة بأن يُحتفى بها.

وقال سموّه، خلال تكريمه الفائزين بالدورة الرابعة من «جائزة محمد بن راشد للأداء الحكومي المتميز»، أمس، إن «دولة الإمارات بقيادة أخي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، في سباقها إلى المركز الأول، تؤمن أن التميز رحلة ومسيرة دائمة التطور تبني عليها بالاستفادة من الخبرات والتجارب واستشراف المستقبل وابتكار الحلول للتحديات»، داعياً إلى الاستعداد للإسهام بفاعلية في تشكيل معالم حياة أفضل للأجيال القادمة.



أخبار الإمارات

Advertisement


H