13 أبريل, 2017  

أطلق صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، البرنامج الوطني للفضاء، الذي يتضمن إعداد رواد فضاء إماراتيين، إلى جانب خطة طويلة الأمد حتى 2117، لبناء أول مستوطنة بشرية على الكوكب الأحمر، والوصول بمسبار الأمل خلال السنوات الأربع المقبلة إلى كوكب المريخ، كما اعتمد سموهما استراتيجية البرنامج، وأطلقا مجمع تصنيع الأقمار الصناعية.

وأكد سموهما فخرهما بشباب الإمارات الذين يؤدون دوراً محورياً في رسم ملامح مستقبل وطن طموح، مشيرين إلى أن برنامج الإمارات الوطني للفــضاء يؤكد للعالم أننا قادرون على أن نسهم في سباق الحضارات وتقديم إسهامات معرفية للبشرية.

وقال صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد إن دولة الإمارات تعمل على إعداد أول رائد فضاء إماراتي وعربي ينضم إلى علماء المحطة الدولية، وإنها ستصل إلى المريخ خلال 4 سنوات عبر مسبار الأمل، وستكون الإمارات المرجع الرئيسي للفضاء في المنطقة، وتلك رسالة الدولة إلى العالم العربي بقدرة أبناء المنطقة على المنافسة عالمياً.

من جانبه، قال صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد: «نريد الإسهام بدور فاعل في رحلة البشرية إلى الفضاء، وستكون الإمارات أول دولة عربية تصل إلى المريخ، وستشكّل أيضاً مرجعاً متكاملاً لعلوم الفضاء وتقنياته وصناعاته في المنطقة».

Advertisement


H