26 يوليو, 2017  

أعلنت هيئة الطرق والمواصلات في دبي اعتزامها عن افتتاح تحويلة مرورية رئيسية ضمن مشروع تطوير شارع المطار وذلك يوم الجمعة الموافق 28 يوليو 2017، حيث سيتم تحويل الحركة المرورية على شارع المطار للقادمين من شارعي الشيخ محمد بن زايد والخوانيج، بالاتجاه إلى منطقة ديره عبر الجسر العلوي الجديد، أما للمتجهين إلى منطقة الراشدية تم تخصيص المسارات اليسرى باتجاه التقاطع القائم المحكوم بالإشارات الضوئية، وذلك ضمن العقد الاول من مشروع هيئة الطرق والمواصلات الجاري في تطوير وتحسين الحركة المرورية على التقاطعات في هذه المنطقة.

وقالت المهندسة ميثاء بن عدي المدير التنفيذي لمؤسسة المرور والطرق: إن مشروع تطوير شارع المطار سيسهم في زيادة الطاقة الاستيعابية لشارع المطار بنحو 5000 مركبة إضافية في الساعة، كما يعمل على رفع مستوى السلامة المرورية، وخفض زمن الرحلة على شارع المطار بدءاً من شارع الشيخ محمد بن زايد وحتى شارع الدار البيضاء من 30 دقيقة إلى 5 دقائق وافادت أن العقد الأول لمشروع تطوير شارع المطار يتضمن تنفيذ تقاطع الراشدية وتقاطع الدار البيضاء وتوقعت المهندسة ميثاء بن عدي الافتتاح الكامل للعقد الاول في نهاية العام الجاري وأضافت: أن مشروع تطوير شارع المطار يتضمن تطوير تقاطع الراشدية من خلال تنفيذ جسر على شارع المطار بسعة ثلاثة مسارات في كل اتجاه إضافة إلى تطوير التقاطعات السطحية ، حيث يتوقع أن يسهم في خفض مدة الانتظار على التقاطع من 13 دقيقة إلى أقل من دقيقة واحدة، ، كما يشمل المشروع أيضاً تطوير تقاطع شارع المطار مع شارع الدار البيضاء و يشمل إنشاء جسر إضافي بسعة مسار واحد لخدمة الحركة المرورية من شارع المطار باتجاه شارع الدار البيضاء دون الحاجة للانتظار في الإشارة الضوئية، كما يشمل إنشاء طريق بديل للقادمين من منطقة القرهود للوصول مباشرة إلى مبنى الركاب (1) و(3) لمطار دبي الدولي، وزيادة عدد المسارات على شارع الدار البيضاء باتجاه القرهود من ثلاثة مسارات إلى أربعة مسارات، مؤكدة أن المشروع سيسهم في خفض زمن الانتظار الكلي على تقاطع الدار البيضاء من ثلاث دقائق إلى دقيقة واحدة، وسيحل مشكلة الازدحام الحالي الناتج عن تداخل الحركة المرورية بين المركبات المتجهة إلى تقاطع الدار البيضاء، وبين المركبات القادمة من مبنى الركاب رقم (1) المتجهة يساراً إلى شارع الدار البيضاء.

وأضافت بأنه سيتم إغلاق حركة المرور القادمة من المبنى رقم(1) لمطار دبي الدولي للمتجهين إلى منطقة ديره خلال الفترة القادمة، لاستكمال الاعمال المتبقية من الجسر الجديد على تقاطع الدار البيضاء (قرية الشحن)، مع توفير طريق بديل من خلال شارع رقم (51) مروراً بشارع الدار البيضاء، وإذ تعتذر الهيئة من مستخدمي الطرق الكرام عن أي إزعاج متوقع قد ينجم عن هذه التحويلة المرورية، وتناشد بدورها السائقين الانتباه واتباع الإشارات الإرشادية واللوحات التحذيرية مع ضرورة الالتزام بالسرعة المحددة لضمان سلامتهم وسلامة الآخرين.

وأكدت بن عدي بأن الهيئة ماضية في تطوير البنية التحتية لشبكات الطرق في إمارة دبي، وتطوير حلول متكاملة من أنظمة الطرق وشبكات النقل البري والبحري لتكون آمنة لمستخدميها، وتواكب الخطة الاستراتيجية لإمارة دبي 2021، وتلبي متطلبات استضافة دبي لمعرض إكسبو 2020، واحتياجات النمو والانتشار السكاني، وتسهم في تشجيع التنمية والاستثمار في الإمارة.

Advertisement


H