23 ديسمبر, 2017  

أبوظبي، 23 ديسمبر 2017: تصدرت دولة الإمارات العربية المتحدة، الدول الأكثر عطاءً، للعام 2016، لتثبت بذلك قدرتها على منافسة أبرز المانحين الدوليين في مجال المساعدات الإنمائية الرسمية، قياساً لدخلها القومي الإجمالي. جاء ذلك وفق البيانات والأرقام النهائية التي نشرتها لجنة المساعدات الإنمائية التابعة لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية OECD اليوم.

و بلغ صافي قيمة المساعدات الإنمائية الرسمية الإماراتية في عام 2016 نحو 15.57 مليار درهم /4.24 مليار دولار أمريكي/ بنسبة 1.21% من الدخل القومي الإجمالي، وكانت أكثر من نصف قيمة تلك المساعدات / 58% / في شكل منح.

ويعد استمرار دولة الإمارات في تحقيق تلك المرتبة المتقدمة بتصدرها قائمة أكبر المانحين للمساعدات الإنمائية الرسيمة قياسا لدخلها القومي، إنجازا يضاف لريادتها الدولية في كثير من المجالات، وليؤكد على نجاح عملها الدؤوب للسير على النهج الذي أرسى دعائمه مؤسس دولة الإمارات المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان "طيب الله ثراه"، لخدمة البشرية، وتقديم الدعم والعون للدول والشعوب الشقيقة والصديقة، سواء أكان لتحقيق الرفاهية الاقتصادية أم لمواجهة آثار الأزمات والكوارث.

وأكد سعادة سلطان محمد الشامسي، مساعد وزير الخارجية والتعاون الدولي لشؤون التنمية الدولية، ان هذه المرتبة العالمية للدولة هي ثمار التوجيهات السديدة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة "حفظه الله" وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة و تبنيهم للمبادرات الإنسانية والتنموية التي تسهم في خدمة البشرية، والتي كان لها بالغ الأثر في ترسيخ مكانة دولة الإمارات عالمياً.

Advertisement