29 يوليو, 2018  

اختتمت مساء أمس فعاليات مهرجان ليوا للرطب في دورته الرابعة عشرة، الذي نظمته لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي، والذي استمر على مدى إحدى عشر يوماً في مدينة ليوا بمنطقة الظفرة. حيث ضم المهرجان العديد من الفعاليات والأنشطة، التي تستهدف إحياء التراث والاحتفاء بالعادات والتقاليد الإماراتية العريقة.

وشهد المهرجان توافد نحو 80 ألف زائر من عشاق التمور، من بينهم عدد كبير من السياح الأجانب، الذين قدموا للاستمتاع بالتراث الإماراتي الأصيل، كما تفقد المهرجان وفدان من جزيرة سقطرى وجمهورية السودان للتعرف على الأساليب والأنظمة المتطورة والمتبعة في عمليات زراعة أشجار النخيل.

عرض المهرجان أطيب وأجود أنواع التمور مما أنتجته مزارع النخيل في دولة الإمارات العربية المتحدة، كما عرض عشرات المزارعين أفضل وأفخر أنواع الرطب والتمور.

يذكر، أن مهرجان ليوا للرطب يستعد للتسجيل ضمن موسوعة "غينيس للأرقام القياسية" عن طريق أكبر حبة رطب في العالم والتي ضمها المعرض التراثي للمهرجان في دورته الأخيرة.

Advertisement


H