07 أغسطس, 2018  

أطلقت هيئة كهرباء ومياه دبي مشروعاً تجريبياً لتركيب واختبار أنظمة بطاريات تخزين الطاقة (NAS BESS) بقدرة تخزينية تصل إلى 1.2 ميغاواط وسعة 7.5 ميغاواط ساعة، في مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، ويعتبر أكبر مشروع للطاقة الشمسية في موقع واحد في العالم, بالتعاون مع شركة «أمبلكس الإمارات» ،وذلك في إطار جهود هيئة كهرباء ومياه دبي لتعزيز تقنيات إنتاج وتخزين الطاقة النظيفة.

وتعقيباً على هذا المشروع، قال سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي: « نعمل على إعادة صياغة مفهوم المؤسسات الخدماتية للمساهمة في بناء مستقبل رقمي جديد لإمارة دبي عبر ديوا الرقمية».

حيث ستطبق الهيئة نموذجاً رائداً للمؤسسات الخدماتية يستند إلى الابتكار في مجالات الطاقة المتجددة وتخزين الطاقة والذكاء الاصطناعيّ والخدمات الرقمية, وتعتزم إحلال وتغيير النموذج التشغيلي للمؤسسات الخدماتية والتحوّل إلى أول مؤسسة رقمية على مستوى العالم بأنظمة ذاتية التحكم للطاقة المتجددة وتخزينها والتوسع في استعمال الذكاء الاصطناعي وتقديم الخدمات الرقمية.

وأشار الطاير إلى أن الهيئة تعمل على مشاريع تجريبية لنظام تخزين الطاقة لمدة 10 سنوات، ويجري العمل حالياً على بطاريات كبريتات الصوديوم من شركة NGK، وتصل سعة طاقة البطارية بعد عشر سنوات إلى 6.25 ميغاواط/ ساعة.

وتسعى الهيئة إلى تحقيق استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050 من خلال تحويل دبي إلى مركز عالمي للطاقة النظيفة والاقتصاد الأخضر وتوفير 75 % من طاقة دبي من مصادر الطاقة النظيفة بحلول عام 2050.

Advertisement


H