12 أغسطس, 2018  

أكد مستهلكون ارتفاع أسعار الأسماك في أسواق أبوظبي، بنسبة تصل إلى أكثر من 50%، منذ بداية الأسبوع الماضي، مشيرين إلى تجدد الارتفاع في عطلة نهاية الأسبوع، لتصل إلى 70% في بعض الأنواع، فيما أيد الصيادون شكاوى ارتفاع الأسعار خلال الأيام الماضية، وأرجعوها إلى ارتفاع درجات الحرارة التي شهدتها الدولة منذ بداية شهر أغسطس الجاري، ما نتج عنه هروب أسماك السطح التي تحظى بطلب المستهلكين في الإمارة، مثل الجش والكنعد والهامور والشعري إلى الابتعاد مسافات بعيدة عن شواطئ أبوظبي، بحثاً عن برودة المياه.

ولم تقتصر أسباب ارتفاع أسعار السمك على زيادة درجات الحرارة، بل توجد هناك أسباب أخرى لارتفاع الأسعار، تتمثل في عزوف بعض الصيادين عن نزول البحر في فترات ارتفاع الحرارة، ما يؤثر في كميات الصيد التي يتم إنزالها يومياً، بالإضافة إلى تكتلات التجار واستغلالهم أي طارئ في الطقس لزيادة مكاسبهم، وفق ما ذكره الموقع الالكتروني لصحيفة الإمارات اليوم.

حيث شهدت أسعار الأسماك ارتفاعاً في جميع الأنواع، إلى جانب عدم وجود بعض الأنواع، حيث بلغ سعر الكيلوغرام من الهامور 85 درهماً، وراوح الروبيان بين 50 و130 درهماً، حسب الحجم، والبوري ارتفع إلى 32 درهماً، وفريدة 35 درهماً.

Advertisement


H