10 مارس, 2019  

وصلت شعلة الأمل إلى دبي أمس ضمن طوافها في دولة الإمارات، وانطلقت فعاليات «شعلة الأمل» من منطقة برج العرب بحضور حشد من الجماهير، وذلك ضمن رحلتها الإنسانية عبر إمارات الدولة، وصولاً إلى إمارة أبوظبي، في الثالث عشر من مارس الجاري، ثم انتقلت إلى منطقة لاست اكزيت بالخوانيج في محطتها الثانية بإمارة دبي، ثم ميراكل جاردن.

وتألقت على شواطئ الخليج العربي في كايت بيتش، حيث حملها حماة الشعلة عبر مسار الجري الذي يبلغ طوله 14 كلم، وشارك اللواء عبدالله علي الغيثي، مدير الإدارة العامة لأمن الهيئات والمنشآت والطوارئ، في حفل إيقاد الشعلة في برج بارك قبل أن تواصل الشعلة رحلتها إلى إلى لامير، وتختتم بحديقة برج خليفة.

ووجهت القيادة العامة لشرطة دبي الدعوة للجمهور للمشاركة في فعاليات مسيرة شعلة الأمل ضمن الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص 2019 اليوم.

وتستقبل دبي وفود 51 دولة ضمن برنامج المدن المضيفة بمعدل 4018 شخصاً، في المرحلة الأولى، وفي المرحلة الثانية تستقبل في دبي 3022 رياضياً في فترة الأولمبياد الخاص الألعاب العالمية نفسها، حيث بدأت اللجان منذ ستة أشهر بالتحضيرات اللوجستية، كما استقبلت دبي في مارس من العام الماضي وفوداً من ثلاث دول وهي تايبيه الصين، وهونغ كونغ، وسنغافورة، وهناك اجتماعات دورية للجان المختصة بالأولمبياد والجهات الحكومية الداعمة التي تعمل معنا لضمان نجاح الحدث، إضافة إلى ورش عمل دورية للفرق، والوقوف على العمليات والتفاصيل اللوجستية لتأمين الفعاليات وأساس التعامل مع أصحاب الهمم والاستعداد المثالي لمواجهة الأزمات.

البيان

Advertisement


H