05 مارس, 2019  

المصدر: الخليج - أدرجت اللجنة الدولية لعواصم الكتاب العالمية في منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونيسكو) الشارقة عاصمة عالمية للكتاب لعام 2019، لتصبح بذلك أول مدينة خليجية تنال هذا اللقب والثالثة في الوطن العربي بعد كلّ من بيروت والإسكندرية، ومنطقة الشرق الأوسط.

 

ويأتي اختيار اللجنة للشارقة، تقديراً لدورها البارز في دعم الكتاب وتعزيز ثقافة القراءة، وإرساء المعرفة كخيار في حوار الحضارات الإنسانية، واعترافاً بالجهود الكبيرة التي تقوم بها الإمارة في مجال نشر ثقافة القراءة على المستوى العربي والدولي. 

وحول هذه المناسبة، تستعد إمارة الشارقة للاحتفال باللقب انطلاقاً من 23 أبريل 2019، وتستمر لغاية 23 أبريل 2020، تحت شعار «افتح كتاباً.. تفتح أذهاناً»، حيث ستجسّد المحاور الستّة المتمثلة في: مجتمع واحد، وتعزيز ثقافة القراءة، وإحياء التراث، تمكين الأطفال والشباب، والتوعية المجتمعية، وتطوير‏ صناعة النشر.

وكما ستشهد الشارقة تنظيم برنامج الاحتفالات والفعاليات والمبادرات وغيرها من الأنشطة التي سوف ستشارك فيها جميع هيئات ومؤسسات الإمارة ومختلف فئات المجتمع من مقيمين وزوّار.

كما وتسعى الشارقة من خلال محاور الاحتفال إلى تعزيز ثقافة القراءة، وغرس قيم الانتماء للمعرفة والكتاب، وجعل المطالعة أسلوب حياة لجميع فئات المجتمع، لاسيما الأطفال واليافعين. 

 

والجدير بالذكر، ستضيف الشارقة في هذا التكريم لقباً جديداً إلى سجلها الحافل بالإنجازات، إذ نالت سابقاً لقب عاصمة الثقافة العربية لعام 1998 وعاصمة الثقافة الإسلامية لعام 2014 وعاصمة للسياحة العربية 2015. 

خديجة الشامسي

Advertisement


H