الأغاني الوطنية بمشاركة الشاعر ذياب بن غانم المزروعي والمطرب الإماراتي خالد محمد دبي: 14 أبريل 2018 ـ غادر المشترك منذر حسن الجنيبي من سلطنة عمان، برنامج "راعي الشلات" على قناة سما دبي، بعد منافسات الحلقة الخامسة من برنامج التراث الأول في أداء الشلات واكتشاف المواهب الفنية في فنون الونة والتغرودة والردحة والطارق والعازي، بمشاركة أعضاء لجنة التحكيم الشاعر راعي الشلات الإماراتي محمد بن حامد المنهالي، والشاعر والملحن مبارك بالعود العامري، والشاعر هادف الدرعي، إلى جانب المذيعة ليلى المقبالي، وضيف الحلقة الشاعر ذياب بن غانم المزروعي، والمطرب الإماراتي خالد محمد.

وتميزت الحلقة الخامسة التي بثت (مساء الجمعة 13 أبريل) على شاشة قناة سما دبي وإذاعة دبي إف إم، بتقديم قسم اللوحة الولاء من خلال تقرير تلفزيوني مبتكر ووسط أجواء حماسية، قبل أن تعلن المذيعة ليلى المقبالي أن حلقة هذا الأسبوع، هي رسالة محبة وتحية للجنود البواسل، والشهداء الأبرار، قائلة إن برنامج "راعي الشلّات" هو أكثر من مجرد برنامج مواهب، بل مشروع تراثي وذاكرة وطن لإماراتنا الحبيبة.

لترحب بعدها بأعضاء لجنة التحكيم، حيث تحدث الشاعر هادف الدرعي عما يميّز الغناء للوطن والأرض عن الغناء لمواضيع ثانية، قائلاً إن حب هذه الأرض الطيبة في قلب الجميع سواء كان مواطناً أو مقيماً، فيما توجه الشاعر راعي الشلات الإماراتي محمد بن حامد المنهالي، بالتحية إلى الجمهور وإلى الجنود البواسل، وأشار الشاعر والملحن مبارك بالعود العامري إلى تجربته الخاصة في مجال الأغاني الوطنية مع الفنانين ميحد حمد وحسين الجسمي وعيضة المنهالي وحمد العامري وغيرهم، مقدماً بيتين من الأغاني التي قدمت للوطن. قائلاً إن الأغاني الوطنية تتميز بالإحساس العفوي ولا يوجد شيء أغلى من الروح سوى الوطن.

وقبل انطلاق منافسات الحلقة الجديدة، تم عرض تقديم ملخص لتفاصيل الحلقة السابقة ووقوف المشتركين الثلاثة في دائرة الخطر مع استمرار تصويت الجمهور حتى نهاية الحلقة لمعرفة من سيغادر المنافسات ومن سيقف في دائرة الخطر من جديد، وصولاً إلى الحلقة النهائية وتتويج الفائز بلقب البرنامج بالإضافة إلى الجوائز النقدية التي يصل مجموعها أكثر من (500 ألف درهم إماراتي) ستوزع على الفائز بالمركز الأول وبقية الفائزين في النسخة الأولى من البرنامج التراثي الجديد على قناة سما دبي، شاشة التراث والموروث الشعبي.

ـ 6 مشتركين ـ

ومع انطلاق منافسات الحلقة الخامسة، تم الإعلان عن تخصيص هذه الحلقة لموضوع "الأغاني الوطنية" للتعرف على أنواعها وخصائصها، وذلك من خلال تقديم كل مشترك لشلتين، الأولى من اختياره والثانية موحدة بطلب من لجنة تحكيم البرنامج، من كلمات الشاعر علي الخوار، حيث قدم المشترك الأول محمد عبيد الكعبي من إمارة عجمان، صاحب رقم التصويت (RS 11)، شلته الأولى من كلماته، مع ملاحظات لجنة التحكيم بعدم حفظ كلمات القصائد وأدائه المتوتر، بعد أن قدم "الردحة" الأولى بطريقة جيدة، في حين قدم المشترك الثاني حمدان فليح العويسي من سلطنة عمان صاحب رقم التصويت (RS 3)، شلته الأولى من كلمات الشاعر راشد الزرعي، حيث لم ينل اعجاب لجنة التحكيم لتكلفه وغنائه بطبقة عالية وعدم تطوير أدائه مقارنة بالحلقات السابقة، وذلك قبل أن يطل بعدها الفنان الإماراتي خالد محمد ويقدم أولى أغانيه في هذه الحلقة والتي حملت عنوان "أسعد بلاد" من كلمات الشاعر سعيد بن طروق النعيمي وألحانه، بالإضافة إلى تقديمه شلة خاصة للشيخ زايد بن حمدان آل نهيان أحد الأبطال من جنود الإمارات البواسل، بمناسبة عودته سالماً لأرض الوطن.

وبعد استراحة قصيرة، تم تقديم تقرير خاص من متحف الاتحاد وتأسيس اتحاد دولة الإمارات العربية المتحدة، في 2 ديسمبر 1971م، ورمزية علم سارية علم الاتحاد مع شهادة الإعلامي الإماراتي علي عبيد الهاملي، بعدها دعت ليلى المقبالي، المشترك الثالث علي الهاشمي من إمارة أبو ظبي صاحب رقم التصويت (RS 7) لتقديم شلته الأولى من كلمات الشاعر عبد الله الكتبي، مع ملاحظة تحسن أدائه وتقديمه "التغرودة" الأولى بشكل جيد، على عكس تأديته ل "العازي" في الشلة الثانية، فيما اختار المشترك الرابع محمد حمد العويسي من سلطنة عمان والذي يحمل رقم تصويت (RS 9) شلته الأولى من كلمات الشاعر مبارك بالعود العامري الذي أعرب عن تأديته الشلة بشكل جيد، مع تطور أدائه وضرورة رفع الطبقة الصوتية في المرات المقبلة، وذلك قبل تقديم تقرير عن اللقاءات التي جمعت أعضاء لجنة التحكيم والمشتركين في الأسبوع الماضي، ومجموعة النصائح والتوجيهات التي قدموها في هذا الإطار.

ـ لحظات حاسمة ـ

وبعد فاصل قصير، قدم الشاعر ذياب بن غانم المزروعي مجموعة من الأبيات الشعرية في رثا

Advertisement