جذب لمواهب الشباب في مجال الشعر النبطي و100 ألف درهم جائزة أسبوعية
*أحمد سعيد المنصوري: فكرة رائدة وحرص على تقديم منتج إعلامي متميز
*خليفة حمد أبو شهاب: الحكم الوحيد في الاختيار هو بلاغة الشاعر وتمكنه من أدوات التعبير

دبي: 2 مارس 2014 ـ أعلنت مؤسسة دبي للإعلام عن إطلاق برنامج تلفزيوني جديد بالتعاون مع مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، يحمل عنوان "البيت" يعني بالشعر النبطي وترسيخ معانيه كصنف أدبي فريد، بالإضافة إلى جذب المواهب الشعرية الشبابية في منطقة الخليج العربي ومختلف الدول العربية بشكل عصري يلائم أسلوب حياتهم.
وأكد أحمد سعيد المنصوري المدير التنفيذي لقطاع التلفزيون والإذاعة في مؤسسة دبي للإعلام، أن البرنامج الجديد، يعتبر رائداً في فكرته وطريقه تقديمه التي ستلقى الكثير من التجاوب من مختلف شرائح الجمهور، مشيراً إلى تقديم مؤسسة دبي للإعلام لكافة أنواع الدعم التلفزيوني والإعلامي للبرنامج الجديد، وذلك في إطار حرصها الدائم ومواكبته لكافة مبادرات وأنشطة مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، كذلك البطولات والفعاليات المختلفة التي يقوم بها المركز المعتمد والموثوق لحفظ ونشر التراث الوطني في دولة الإمارات العربية المتحدة.
داعياً في الوقت نفسه الجمهور والمشاهدين إلى متابعة منافسات البرنامج الجديد، الذي رافق إطلاقه حملة إعلانية ودعائية كبيرة في دولة الإمارات العربية المتحدة ودول الخليج العربي، مؤكداً حرص مؤسسة دبي للإعلام الدائم على تقديم منتج إعلامي على درجة عالية من التميز والريادة، يساهم في تسليط الضوء على الصورة الحقيقية للإنسان على هذه الأرض الطيبة.
بدوره أشار خليفة حمد أبو شهاب مدير قناة سما دبي، إلى إن الحلقة الأولى من البرنامج الجديد ستبث مساء (غد) الإثنين (3 مارس) على قناة سما دبي، ابتداء من الساعة: 21:00 بتوقيت الإمارات، الساعة: 17:00 بتوقيت غرينتش، وعلى مدى ساعة ونصف، مقدماً للجمهور فرصة المشاركة والتفاعل عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، كوسيلة وحيدة للمشاركة والمنافسة للفوز بجائزة البرنامج التي تصل إلى 100 ألف درهم.
موضحاً أن اعتماد موقع التواصل "تويتر" كوسيلة وحيدة لمشاركة الجمهور سيساهم في تعزيز مصداقية عملية اختيار الشاعر الفائز، حيث لن يكون هناك تصويت من قبل المشاهدين كما لن يكون هناك احتساب للتصويت لصالح هذا الشاعر أو ذاك، حيث سيكون الفيصل الوحيد في الاختيار هو بلاغة الشاعر وتمكنه من أدوات التعبير عن المعنى الذي يريد إيصاله في كلمات بسيطة توضح المقصود في الشطر الذي يطرح في بداية الحلقة.
ـ وصولاً إلى شاعر المرحلة ـ
وتقوم فكرة المسابقة ضمن برنامج "البيت" على شاشة سما دبي، على طرح شطر من الشعر النبطي في بداية الحلقة يحمل قدراً من الغموض، ليطلب من الجمهور التفاعل مع هذا البيت عبر موقع " تويتر" بشطر آخر من خلال "تغريدة" لا يزيد عدد حروفها عن 140 حرفاً، وذلك لتوضيح غموض الشطر المطروح من جانب البرنامج.

وسيتم قبل بداية كل حلقة من برنامج "البيت" إطلاق شطر بيت من الشعر (صدر) عند الساعة الخامسة مساء يوم الحلقة، ليبدأ حينها المشاهدون بإرسال تكملة البيت (عجز) تستمر لمدة ساعة واحدة، وذلك من خلال تغريدات على تويتر البرنامج (el_beit@) ، والوسم (#البيت). وستمر التغريدات على لجنة الوزن ولجنة الجودة لتقييمها قبيل إرسالها إلى لجنة التحكيم دون معرفة اسم المشارك
وبعد انتهاء عملية الاختيار سينتقل المقدم واللجنة الى منصة التقييم للمشاورة لمدة عشر دقائق لإختيار أربعة أشطر ذهبية. وفي الوقت نفسه سيتم فتح باب التصويت للجمهور عبر الرسائل النصية القصيرة SMS لترشيح بيت الجمهور. وبعد الانتهاء ستقوم اللجنة بالاتصال بشاعر لإختيار البيت الفائز وإما يكون الشاعر هو نفسه الذي أطلق شطر المسابقة أو شاعر آخر معروف ليختار البيت الفائز، وهنا ستعلن هوية المتسابق وسيتم الاتصال به لتتويجه فائزاً للحلقة بمبلغ قدره 100 الف درهم كما سيتأهل للحلقة الاخيرة. أما شطر البيت الذي سيتم ترشيحه من قبل الجمهور والذي سيحصل على أكثر نسبة تصويت سيفوز صاحبه بمبلغ 50 ألف درهم أيضاً وجائزة الجمهور ستختار بالقرعة عبر الحاسوب، وهي50,000 درهم موزعة على خمسة فائزين
فيما سيتأهل الفائز الذي تم إختياره من قبل لجنة التحكيم إلى الحلقة الختامية لبرنامج البيت، حيث سيتم استضافة الشعراء الفائزين والمتأهلين للحلقة الختامية ليتنافس من خلالها الشعراء على الجائزة الكبرى وقدرها مليون درهم، ويلقب الشاعر الفائز بـ "شاعر المرحلة".

تتمة .. مؤسسة دبي للإعلام

Advertisement