بتجديد ملفت شكلاً ومضموناً مع نخبة الإعلاميين الإماراتيين والكوادر المواطنة الشابة

أحمد سعيد المنصوري: برامج جديدة للمرة الأولى دعماً للكوادر الوطنية والمبادرات المبتكرة

دبي: 03 مارس 2018ـ
أعلنت قناة سما دبي، إحدى قنوات مؤسسة دبي للإعلام، عن إطلاق دورتها البرامجية الجديدة ابتداء من صباح الأحد (04 مارس) متضمنة مجموعة من البرامج التي تم إنتاجها في "استديوهات مؤسسة دبي للإعلام"، إلى جانب باقة مختارة من المواسم الجديدة للبرامج التي نالت متابعة عالية في الدورات الماضية، بحسب نتائج الدارسات والأرقام الإحصائية التي أجرتها الجهات المتخصصة، تأكيداً على الرؤية الواضحة لتوجه القناة وتقديرها لمشاهديها في منطقة الخليج والعالم العربي.

وسيلاحظ الجمهور من خلال هذه الدورة الجديدة، التطور والتميز الذي أدخل على الشكل وديكورات البرامج، كذلك المحتوى في الإعداد واختلاف الصورة أيضاً، ونواحي التشويق في الإعلانات والخدمات التلفزيونية المقدمة من خلال شاشة سما دبي، لتستمر القناة في اعتبار جمهورها في الإمارات ومنطقة الخليج العربي والوطن العربي عامة هو الشريك الاستراتيجي عبر شبكات التواصل الاجتماعي.

وأكد أحمد سعيد المنصوري المدير التنفيذي لقطاع الإذاعة والتلفزيون في مؤسسة دبي للإعلام، أن الدورة الجديدة تسعى إلى إبراز الوجه الحضاري والإنساني والنهضة الاقتصادية والحضارية التي تشهدها إمارة دبي وبقية إمارات الدولة، والترويج لهذه الإنجازات من خلال مجموعة البرامج الجديدة من دون إغفال الجانب الحضاري المتمثل بإمارة دبي،

الفسحة التي تلتقي فيها كل الثقافات والإبداعات العربية والإنسانية مع التركيز على جميع الفئات العمرية، في الوقت الذي استطاعت الكفاءات الوطنية العاملة في القناة ترجمة هذا التوجه إلى برامج تلبي أذواق المتلقي بجميع فئاته.

مؤكداً أنه وبعد هذه الدورة البرامجية الجديدة ستعكف قناة سما دبي على الاستمرار في دعم المنتج الإماراتي التلفزيوني ودعم المبادرات الوطنية، لتكون الشاشة العاكسة لدولة الإمارات بصفة عامة ودبي بصفة خاصة، حيث تأتي الدورة البرامجية الجديدة والممتدة إلى شهر رمضان المبارك 2018 بما يتوافق وخطها الوطني والاجتماعي الذي يعكس النهضة الحضارية والبنية الاجتماعية في دولة الإمارات العربية المتحدة بصفة عامة، حيث سيلاحظ المشاهد البيئة التلفزيونية المتطورة والتي تجدد فيها "سما دبي" توجهها الوطني والإنساني في الترويج والتسويق لمنجزات دولة الإمارات العربية المتحدة الحضارية، كذلك صورة دبي وبقية الإمارات بما يعكس روح التآلف الأسري والاجتماعي.

ـ برامج مبتكرة ـ

وتحدث أحمد سعيد المنصوري عن الابتكار والتجديد في الدورة البرامجية الجديدة، والتي يأتي في مقدمتها البرنامج الجديد "بامتياز" من تقديم الإعلامية الإماراتية ديالا علي، والذي يسلط الضوء على الابتكارات والمشاريع العملاقة والتطبيقات الذكية التي تعتمدها المؤسسات والهيئات والدوائر الحكومية في إمارة دبي، إلى جانب التطبيقات الذكية المجتمعية.التي تعكس استراتيجية حكومة دبي لتصبح الأذكى والأسرع تحولاً من خلال الابتكارات والمشاريع العملاقة المختلفة والمبادرات والتطبيقات الذكية، فيما يقوم البرنامج الجديد بالترويج للأماكن السياحية والحيوية واظهار التطور العمراني والبنية التحتية التي ساهمت بشكل كبير في تطور مدينة دبي، وذلك مساء كل أحد الساعة: 19:00 بتوقيت الإمارات، الساعة: 15:00 بتوقيت غرينتش.

ويقدم الإعلامي الإماراتي إبراهيم استادي، البرنامج الجديد "متاجر" والذي يعكس كل تفاصيل الأسواق وما تحتويه من بضائع ومنتجات،ـ معتمداً أسلوب التصوير الخارجي في مختلف أرجاء الدولة، في تجربة جديدة مفعمة بالتحدي، ليقدم لوحات ترسم معالم الحركة الاقتصادية الدؤوبة في الدولة، وليرحل في أسواقها ويتوقف عند دقائق تفاصيلها بحيث يتتبع المنتجات بمختلف أشكالها، سواء محلية الصنع أو مستوردة، وذلك من لحظة تنقلها أو إنتاجها، مروراً باشتراطات وقوانين التعامل التي تطبقها الجهات الرسمية حتى وصولها ليد المستهلك، وبذلك يتم وضع الشريحة المستهدفة لهذا المشروع التلفزيوني أمام ارشادات وتوجيهات مباشرة ، مساء كل أربعاء الساعة: 19:00 بتوقيت الإمارات.

في الوقت الذي يتميز البرنامج الجديد "كشتات" الذي يقدمه الإعلامي الإماراتي أحمد الكتبي، بتسليط الضوء على أهم الأماكن الترفيهية العائلية داخل الدولة مثل أماكن التخييم بالبر، والقرى النائية ذات الطبيعة الخلابة في الإمارات، إلى جانب رحلات البحر للصيد مع اكتشاف المناطق التي يمر بها فريق العمل، وكيفية الوصول إليها والاستمتاع بأجوائها، مساء كل خميس، الساعة: 19:00 بتوقيت الإمارات.

ويطل "صباح الخير

Advertisement